اسباب ايقاف برنامج ابراهيم عيسي علي القاهرة والناس ورحيله عن القناة

فوجئ متابعي برنامج ابراهيم عيسي علي قناة القاهرة والناس ، بايقاف برنامج مع ابراهيم عيسي بداية من اول يناير 2017 ، حيث تعددت اسباب ايقاف برنامج ابراهيم عيسي حيث قيل انها نتيجة تدخلات سياسية ، بينما كانت الاسباب المعلنة ان الصحفي الكبير ابراهيم عيسي اراد التفرغ للكتابة ومشروعاته المقبلة.

اسباب ايقاف برنامج الاعلامي ابراهيم عيسي علي قناة القاهرة والناس بعد آراءه المعارضة للحكومة والرئيس السيسي مؤخرا

اسباب ايقاف برنامج الاعلامي ابراهيم عيسي علي قناة القاهرة والناس بعد آراءه المعارضة للحكومة والرئيس السيسي مؤخرا

بيان قناة القاهرة والناس تعلن اسباب ايقاف برنامج ابراهيم عيسي

أصدرت إدارة قناة القاهرة والناس بيانا صحفيا توضح من خلاله أسباب ودوافع رحيل الإعلامى إبراهيم عيسى عن شاشة القناة وعن تقديم برنامجه وجاء نصه كالتالي:

حرصـًا من قناة “القاهرة والناس” على مبادئ الشفافية والمصارحة والمهنية، فإنها تود إبلاغ مشاهدى برنامج ‘مع إبراهيم عيسى’ بأن الإعلامي الكبير تقدم باعتذار إلى إدارة قناة “القاهرة والناس”، معربـًا عن رغبته في عدم الاستمرار في تقديم برنامجه التليفزيوني على شاشتها اعتبارًا من مطلع يناير ٢٠١٧.

وقدم إبراهيم عيسى لإدارة القناة أسباب قراره ودوافعه ومسوغاته، وتطلعه إلى التخفف من بعض أعباء العمل، للتفرغ والتركيز على مشروعاته الكتابية والإبداعية  في الفترة المقبلة.

إن “القاهرة والناس” تُكّن للإعلامي الكبير إبراهيم عيسى احترامًا وتقديرًا لشخصه وثقافته وتاريخه، من إثراء للحوار الوطنى  فى التعبير عن الرأى و الرأى الأخر، ونتمنى له -بكل ما في النفس من مشاعر طيبة- كل التوفيق في خطوته المقبلة.

في الوقت نفسه، فإنها تعاهد مشاهديها على مواصلة تقديم محتوى تليفزيوني حر ومميز يمس اهتمامات المواطن بأعلى قدر من المهنية  والحريّة مع الحرص فوق كل شيء على المصلحة العامة لمصرنا الغالية.

ابراهيم عيسي يعلن اسباب ايقاف برنامجه علي قناة القاهرة والناس

أصدر الإعلامى إبراهيم عيسى بياناً إعلامياً يوضح فيه حقيقة وقف برنامجه على قناة “القاهرة والناس” وكان نصه كالتالى: “لا أجد من بلاغة اللغة ما يبلغ مدى امتنانى وشكرى لجمهور برنامج (مع إبراهيم عيسى) على محطتنا العزيزة “القاهرة والناس”، فقد أحاط الجمهور برنامجى باهتمام بالغ وتفاعل مدهش وجدل متجدد ونقاش واسع جعل حلقات البرنامج على درجة من التأثير الذى عبر حدود تأثير مجرد برنامج تليفزيونى مما ألقى عليه أعباء وتعرض معه لأنواء وأحيط بالضغوط، ففى الوقت الذى ساهم فيه فى اتساع عقول، تسبب كذلك فى ضيق صدور، وبكل حب لمن أحب البرنامج ولمن اختلف مع صاحبه”. 

وتابع البيان، “بكل اعتزاز برأى من وضع البرنامج موضع التقدير وبكل تفهم لمن أثقل البرنامج قلبه بالغضب والكراهية، فإننى أتقبل أن تكون هذه اللحظة مناسبة للتوقف عن تقديم البرنامج، حيث أظن أن مجريات الوقائع وطبائع المقادير تقود لأن أترك مساحة التعبير التليفزيونى لمرحلة أخرى، ووقت لعله يأتى من هنا فإننى أوجه شكرًا وفخرًا عميقًا للإعلامى الكبير طارق نور على مساحة النور الهائلة التى قدمها لى من خلال شاشة “القاهرة والناس” والتى كنت أعبر فيها عن قناعاتى وحدى دون أى تدخل أو تداخل بالمشاركة أو المسؤولية من هذه المحطة الجميلة ذات الروح المختلفة والجرأة المميزة”. 

كما اختتم إبراهيم عيسى بيانه الإعلامى، “أعرب عن امتنانى لزملائى المتألقين نجوم العمل الصحفى فى فريق إعداد البرنامج الذين كانوا نعم الزملاء وخير الرفقاء”.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.