تفاصيل زيادة اسعار الادوية في مصر 2017 و موعد تطبيق الاسعار الجديدة

اتفق وزير الصحة مع شركات الادوية في مصر علي زيادة اسعار الادوية بنسب مختلفة علي ان يكون موعد تطبيق الزيادات الجديدة في اسعار الادوية بداية من شهر فبراير 2017 ، وذلك بعد مفاوضات طويلة بين الشركات والحكومة خاصة بعد تعويم الجنيه واقترابه من 20 جنيه في البنوك.

تفاصيل زيادة اسعار الادوية في مصر 2017 و موعد تطبيق الاسعار الجديدة

تفاصيل زيادة اسعار الادوية في مصر 2017 و موعد تطبيق الاسعار الجديدة

 

تفاصيل زيادة اسعار الادوية بنسبة 50 % بداية من فبراير 2017

واتفق وزير الصحة الدكتور أحمد عماد الدين علي المقترح النهائي حول زيادة أسعار الدواء بداية من فبراير 2017 مع شركات الادوية بنسب مختلفة للدواء المحلي والمستورد حيث يتضمن اتفاق زيادة اسعار الادوية ما يلي :-

– زيادة اسعار الادوية في مصر كالتالي 15% من الادوية المحلية و20% من الأدوية الأجنبية بنسب متفاوتة تم التوافق عليها بصعوبة مع شركات الدواء الفترة الماضية، اذ اختلف الطرفين على عدد المستحضرات التي ستشملها الزيادة ونسبة الزيادة أكثر من مرة قبل الوصول الي مقترح توافقي.

– شركات الادوية ستحدد 3 شرائح سعرية لزيادة الأدوية المحلية والاجنبية، حيث تم التوافق على زيادة المستحضرات التى يقل سعرها عن 50 جنيه بنسبة 50% من فرق سعر الدولار بعد تعويم الجنيه فيما ستزيد الادوية التى يتراوح سعرها من 50 الى 100 جنيه بنسبة 30 % اما الادوية الاعلى من 100 جنيه ستزيد بنسبة 20%.

 

زيادة اسعار الادوية المستوردة من الخارج بنسبة 40 %

كما تم الاتفاق علي زيادة اسعار الادوية المستوردة سيتم تقسيمها الى شريحتين حيث تزيد الادوية التى يقل سعرها عن 100 جنيه بنسبة تتراوح ما بين 30-40 % وما يفوق 100 جنيه بنسبة قد تصل إلى 20%.

– رئيس الوزراء المهندس شريف اسماعيل سيستجيب لطلبات شركات الدواء لرفع الأسعار اذا تعهدوا كتابيا بإنتاج الأدوية الناقصة بالسوق خاصة الحيوية منها، تجنبا لما حدث مايو الماضي الذي شهد موافقة الحكومة على رفع اسعار كل الأدوية المسعرة بأقل من 30 جنيه بنسبة 20% وعدم التزام الشركات بإنتاج النواقص.

 

موعد تطبيق زيادة اسعار الادوية 2017

وتسعي الحكومة المصرية الي تأجيل موعد تطبيق زيادة اسعار الادوية في مصر الي ما بعد ذكري ثورة 25 يناير ، بحيث يتم رفع أسعار الأدوية 1 فبراير 2017 ، بجانب انه من المتوقع ان يتراجع سعر الدولار في البنوك، بالتالي ستقل نسبة زيادة اسعار الادوية في ذلك التوقيت.

وتجهز شركات الأدوية المحلية في مصر و الادوية الأجنبية المستوردة من الخارج قوائم بالأدوية المقرر رفع أسعارها استعدادا لتقديمها لوزارة الصحة لإقرارها بعد موافقة مجلس الوزراء ، خاصة وأن عدد كبير من الشركات الأجنبية أبلغت وزراتي الاستثمار والصناعة ان استثماراتهم مهددة في مصر حال عدم تدخل الحكومة ورفع أسعار بعض الأدوية المحكومة بالتسعيرة الجبرية.

 

لا توجد تعليقات

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.