سبب وفاة محمد علي كلاي وما هي مفاجأة وصيته ؟

رحل عن عالمنا الملاكم الافضل في التاريخ محمد علي كلاي عن عمر يناهز 74 عاما ، حيث توفاه الله اليوم في مستشفي بولاية ايرزونا ، تاركا وصيته الاخيرة وبها مفاجأة فما هو سبب وفاة محمد علي كلاي وما هي وصيته الاخيرة.

سبب وفاة محمد علي كلاي وما هي مفاجأة وصيته ؟

سبب وفاة محمد علي كلاي وما هي مفاجأة وصيته ؟

سبب وفاه محمد علي كلاي اليوم

وكان الملاكم الاسطوري المعتزل محمد علي يعاني من مرض الشلل الرعاش خلال السنوات الاخيرة ، الا ان حالته الصحية تدهورت يوم الخميس الماضي حيث نقل إلى مستشفى في مدينة فينيكس بولاية أريزونا ، بسبب ضيق في التنفس وانخفاض حاد في الدورة الدموية ، حيث لم يستطيع الاطباء انقاذه في الموقت المناسب ليتوفاه الله تاركا تاريخيا رياضيا هو الافضل في لعبة الملاكمة  ، علي ان تشييع جنازة محمد علي كلاي في مسقط رأسه في لويس فيل بولاية كنتاكي الامريكية.

محمد علي كلاي اعظم ملاكم في التاريخ يتحرك كالفراشة ويلدغ كالنحلة

وكان محمد علي كلاي احد اساطير لعبة الملاكمة في امريكا والعالم خلال فترة الستينات ، حيث فاز محمد علي بلقب “أعظم ملاكم” في التاريخ، خاصة بعدما هزم سوني ليستون عام 1964 في مباراة تاريخية ليفوز بأول لقب عالمي له، لينطلق بعدها كلاي ويصبح أول ملاكم يحتفظ بلقب الوزن الثقيل ثلاث مرات.

وتميز محمد علي كلاي باسلوب متفرد في الملاكمة ارهق به منافسيه بفضل حركة قدمية وجسمه السريعة حيث اطلق عليه عبارة يتحرك بالفراشة ويلدغ كالنحلة ، وفضلا عن مهاراته الفنية وبطولاته على حلبة الملاكمة، تميز، محمد علي، بوصفه شخصية عالمية في الدفاع عن حقوق الإنسان ، وعرف بشغفه بالأدب وكتابة الشعر، وبلطافته وبردوده الطريفة.

حيث اعتنق محمد علي كلاي الإسلام في الستينات ، وتخلى عن اسمه الأصلي، “خيسوس كلاي”، باعتباره “اسما للعبيد ، كما رفض الالتحاق بالجيش الأمريكي اثناء حرب فيتنام الشهيرة ، علي الرغم من ان ذلك ادي الي سحب لقبه العالمي منه ، ورخصة الملاكمة، وتم إيقافه عن المنازلات أربعة أعوام.

وعندما سئل عن الخصال التي يتمنى أن يتذكره الناس بها، قال أتمنى يتذكرني الناس بأنني “الرجل الذي لم يبع شعبه أبدا، وإذا كان ذلك كثيرا علي، فاذكرو أنني كنت ملاكما متميزا، ولن أغضب إذا نسيتم كم كنت وسيما” ، وحصل محمد علي على لقب “رياضي القرن”، الذي تمنحه مجلة سبورتس الأمركية، وعلى لقب “شخصية القرن الرياضية” من بي بي سي.

اعتزال محمد علي واصابته بمرض الشلل الرعاش

انهى محمد علي كلاي حياته المهنية بهزيمة بالنقاط امام تريفور بيربيك في 11 ديسمبر/كانون الاول 1981 في مركز الملكة اليزابيث الرياضي في ناساو ، ومباشرة بعد تقاعده، انتشرت أخبار عن صحته، فقد أصبح يجد صعوبة في الكلام، وفي الحركة ، وتبين بعدها أنه مصاب بداء الرعاش، ولكنه واصل السفر، وكان يستقبل استقبال العظماء حيثما حل ، وكان اخر تكريم رسمي لمحمد علي كلاي في 2005، عندما تم منحه وسام الحرية الرئاسي وهو ارفع وسام مدني في الولايات المتحدة.

 

مفاجأة وصية محمد علي كلاي ومارتن لوثر كينج

وفاجئ محمد علي كلاي الجميع في وصيته الاخيرة فعلي الرغم من اعتناق محمد علي أسطورة الملاكمة الراحل، الاسلام ، إلا أنه أوصى بحفر عبارات للقسيس الأمريكى مارتن لوثر كينج على قبر محمد علي التي قال فيها “حاولت أن أحب أحداً، أن أحب الإنسانية وأخدمها، حاولت فعلاً أن أطعم الجياع وأكسو العراة”، وهى العبارة التى أثارت إعجاب محمد على كلاى.

وكان محمد على كلاى، اعتنق الإسلام عام 1964 ، الا ان محاولة الحصول علي حقوق السود في امريكا في فترة الستينات جمعت بين محمد علي ومارتن لوثر الذي اعرب عن اعجابه بشجاعة محمد علي كلاي عندما رفض المشاركة في حرب فيتنام.

 

3 تعليقات

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.