نتيجة انتخابات الرئاسة فى تونس

في تكملة للمسار الديموقراطي فى تونس ذهب الأحد قرابة ال 5 ملايين تونسي للتصويت فى انتخابات الرئاسة فى تونس لاختيار رئيس البلاد الجديد وذلك بعد اكثر من 3 سنوات من التقلبات وفترات الانتقال حيث تمثل انتخابات الرئاسة التونيسية اليوم تتويجًا لمسار الديمقراطية التي غابت كثير عن المشهد التونسي لسنوات عديدة وبعد اوقات مؤلمة وصراعات كثيرة…

انتخابات تونس 2014

انتخابات تونس 2014

تقدم السبسى فى انتخابات الرئاسة التونسية

صرح المكتب الإعلامي للمرشح الرئاسى التونسى “السبسي”، إن المرشح السبسى قد تقدم بفارق كبير عن “المنصف المرزوقي مرشح حركة النهضمة التونسية ، حيث تشير الاستطلاعات الاولية لنتيجة الانتخابات بتقدم الباجى قائد السبسى” بنسبة 43% وفقًا للمؤشرات الأولية، بينما حصل المرزوقي عل نسبة 30% فقط من جموع المنتخبين واشار المكتب الاعلامي للمرشح الرئاسى التونسى “السبسي” إلى أن نسبة المشاركة فى الانتخابات تجاوزت الــ55% ، مؤكدًا أنه سيتم إعادة الانتخابات نظرًا لعدم تجاوز أى من المرشحين على نسبة تتجاوز 50%، متوقعا ان يجتاز السبسى ويفوز فى جولة الاعادة نظرا للفارق بينه وبين المرزوقى مشيدا بالاقبال الكبير للناخبين و كثافة التصويت والاقبال التاريخي على لجان الانتخابات، مشيرًا إلى أن رغم نفي حزب النهضة التونسي الدفع باي مرشح رئاسي الا ان حزب النهضة التونسى قد قام بدفع كل امكانياته وكوادره لدعم “المنصف المرزوقى” للفوز فى الانتخابات الرئاسية.

 

حملة المرزوقي تنفي بتقدم السبسي

وعلي الرغم من تصريحات حملة السبسى الا ان حملة رئاسة المرزوقي أعلنت ان الرئيس التونسي المنتهية ولايته المنصف المرزوقي قد تساوت نسبته مع المرشح الرئاسي الاخر السبسي او حدوث فروق بسيطة بنسبة 2 الى 4 % لتقدم مرشح نهضة تونس فى الانتخابات الرئاسية التونسية لكن بفارق قليل حسب ما صرحو به أن الفارق بين مرشحها وزعيم حزب “نداء تونس” الباجي قائد السبسي في الانتخابات الرئاسية التي جرت الأحد ضئيل جدًا حوالى 2 الى 4 % وان من المؤكد ان المرزوقي الرئيس الحالي لتونس والسبسي سوف يتواجهان وسيتنافسان في دورة ثانية من الانتخابات، حيث صرح مدير حملة المرزوقي عدنان منصر ، للصحفيين إنه “في أسوأ الأحوال ستكون النتيجة تعادلًا بين المرزوقي والسبسي ، مضيفًا “سنذهب إلى دورة ثانية بفرص كبيرة”. 

 

متابعة وكالات الانباء لانتخابات تونس

اما وكالات الانباء فقد افادت إن التقديرات الأولية تشير إلى أن زعيم حزب “نداء تونس”، البالغ من العمر 87 عامًا، يتصدر السباق عن أقرب منافسيه لكن في نفس الوقت  افادت ان المرشح “السبسي” لم ينجح في الحصول على الأكثرية المطلقة من الأصوات،ليس بعيدًا كثيرًا عن 50% المطلوبة لحسم المعركة من الدورة الأولى لكن المتوقع خوض جولة ثانية بينه وبين الرئيس التونسي الحالي منصف المرزوقي، مشيرة الى إن نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسية داخل تونس بلغت 64.6% وبالخارج 27.68% وسجلت محافظة تطاوين (جنوب) أكبر نسبة مشاركة بـ73.2%. وأشارت نتائج أولية “شبه نهائية”، صادرة عن شركة دراسات الآراء “امرود كونساي”، أذاعتها قناة نسمة التونسية التليفزيونية، إلى تقدم مرشح حزب نداء تونس الباجي قائد السبسي على منافسه المصنف المرزوقي الرئيس المنتهية ولايته، بفارق كبير في الانتخابات الرئاسية، بـ44.2 % مقابل 31.2%.

 

طريق الديمقراطية التونسية

هذا الطريق سار سار فيه التونسيون منذ انتخابات أكتوبر 2011، حيث انتج كل من المجلس التأسيسي لعمل دستور تونس الجديد الذي سيطرت عليه حركة النهضة التي تنتمي الى جانب الاسلام السياسي الاخوان المسلمين ، بجانب بعض الأحزاب الصغيرة المتحالفة مع حركة النهضة التونيسية، ثم الانتخابات البرلمانية التي منيت حركة النهضة بهزيمة تاريخية لصالح المنافس العلماني تحالف نداء تونس بقيادة المرشح الرئاسي السبسي ، حيث فاز تحالف نداء تونس بالانتخابات ومن المقرر ان يشكل الحكومة المنتخبة الجديد لقيادة تونس فى المرحلة المقبلة فهل يصبح البرلمان والرئاسة فى يد نداء تونس ؟ هذا ما سوف توضحه لنا الايام القليلة المقبلة التي قد تكون مفتاح تغيير اخر للمنطقة مثل ما كنت الثورة التونسية بداية للربيع العربي.

 

السبسي والمرزوقي

ويتنافس على كرسي الرئاسة فى انتخابات الرئاسة فى تونس نحو 22 مرشحًا لعل أبرزهم  المنصف المرزوقي الرئيس الحالي للبلاد، و الباجي قائد السبسي الذي شغل منصب رئيس الوزراء بعد الثورة وأسس حزب نداء تونس في 2012 لمواجهة الإخوان الذي فاز فى انتخابات البرلمان فى تونس، حيث تشير التوقعات الاولية الي جولة اعادة بين هذين المرشحين وننتظر النتيجة النهائية لانتخابات الرئاسة التونسية من اللجنة العليا للانتخابات خلال ايام.

 

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!