5 اسباب لخسارة مصر من السنغال وعدم التأهل لكأس الأمم

خسر منتخب مصر لكرة القدم مباراته اما منتخب السنغال بهدف مقابل لاشئ ليفشل مرة اخرى فى التأهل لكأس الامم الافريقية بعد ان كان بطلها وقاهر جميع المنتخبات الافريقية لسنوات اصبح الان المنتخب يكافح من اجل التأهل للبطولة ولا تبقى سوء فرصة ضئيلة للتأهل كافضل ثالث فى حالة الفوز على منتخب تونس على ارضهم فى تونس !

خسارة منتخب مصر من منتخب السنغال

خسارة منتخب مصر من منتخب السنغال

لا يوجد مهاجمين فى المنتخب المصرى

مشكلة المنتخب المصرى منذ سنوات هى عدم وجود مهاجم قوى صريح يستطيع التهديف فى الاوقات الصعبة حيث ان مستوى عماد متعب مهاجم المنتخب الوحيد قل كثيرا عن ومستواه السابق بجانب غياب بركات وابو تريكة وهم اكثر من فهم وتعاون مع متعب بجانب ان كل من  محمد النني ومحمد صلاح ادائهما مع المنتخب متذبذب كل مباراة على حدى وادائها وتعاونهما مع عماد متعب تحت ضغط نفسى فى المباريات الهامة ضعيف جدا.

 

هل شوقى غريب المدرب الاصلح للمنتخب ؟

شوقى غريب له تاريخ مشرف كلاعب ومدرب للمنتخب الاوليمبى وكمساعد لحسن شحاته فى تحقيق بطولات افريقيا فى السنين الماضية لكن هل شوقى الاصلح لاعادة بناء فريق منتخب مصر ؟ اثبتت المباريات الاخيرة انه لا يصلح على الاطلاق بجانب فشله فى ادارة مواهب محمد الننى ومحمد صلاح فى توفير فرص خطيرة امام منتخبات متوسطة مثل تونس والسنغال 

 

اهتزاز الدفاع والحارس

هناك شوارع فى دفاع منتخب مصر مكنت كل منتخبات المجموعة من احراز اهداف سهلة ولعل مثال لها الهدف الذى احرزه منتخب السنغال اليوم حيث قفز لاعب السنغال مامي ضيوف فى بداية المباراة -الدقيقة ال ثامنة من المبارة – وحده دون مراقبة او حتى اى اشتراك من مدافعى مصر مما دفع الشناوى للاشتراك معه و مع قوة مامى ضيوف سقط الشناوى بلا حال ولاقوة واحرز ضيوف هدف الفوز للسنغال.

 

عدم وجود دورى ومباريات حقيقية للفرق

هى حقيقة يعرفها الجميع ان فرق الدورى المصرى واللاعبين قل مستواهم الفنى كثير بجانب اختفاء غريب للمواهب الجديدة ففى خلال السنتين الاخيرتين لم يظهر لاعب قوى يستطيع تغيير اداء المنتخب مثل حسنى عبد ربه او ابو تريكه وبركات من نجوم المنتخب السابق حيث ان محمد صلاح ادائه متغير وغير مستقر مع المنتخب المصرى نتيجه عدم لعبه مباريات كاملة مع فريقه تشيلسى الانجليزي.

 

لا يوجد اتحاد لكرة القدم

عدم وجود ادارة محترفة لاتحاد الكرة تخطط لمدة 4 و 10 سنوات مقبلة على الاقل فلا يوجد خطة واضحة للوصول لكاس العالم 2018 مثلا او حتى الوصول لكأس الامم الحالية فالاداء والتعامل مباراة ثم مباراة قادمة وليس على المدى الطويل بجانب التعاقد مع المدربين على طريقة اللى اعرفه احسن من اللى معرفهوش وبالتالى تكون النتيجة والاداء مثل ما حدث اليوم.

 

حلول بسيطة لعودة منتخب مصر لسابق عهده والتأهل لكأس العالم

– زيادة احترف اللاعبين فى الخارج شاهد اى منتخب افريقى تأهل لكأس العالم على مدى ال 3 بطولات السابقة سوف تجد 99% من اللاعبين محترفين فى صفوف اندية اوروبية وليست محلية

– لزيادة احترف اللاعبين يجب ان تسهل الاندية من ذلك فبدلا من صرف الاهلى والزمالك واندية البترول ملايين الجنيهات من خزانة الدولة على لاعبين ليخسرو بطولات يمكن صرف هذه الاموال على ناشئين وشباب لتصبح مصر مصدرا للاعبين لاوروبا مثل ما فعلت الكاميرون وساحل العاج ونيجيريا

– تطبيق نظام ادارى و مالى صارم على اتحاد الكرة والاندية  -صحيح هو حلم فى مصر لكن ممكن الحلم يبقى حقيقة

– مدرب وطنى او اجنبى المهم يكون عارف هو جى يعمل ايه يلعب من اجل التأهل ولا من اجل المشاركة المشرفة و يتحاسب فى النهاية مع عدم تدخل الاتحاد فى شغله.

– جميع المنتخبات المتأهلة لكأس الامم او كأس العالم من افريقيا لديها قاسم مشترك وهو تعاون اللاعبين وحبهم لبلدهم وشغلهم اللى بيقبضو عليه ملايين. 

 

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.