قرار بزيادة حوافز التمريض و الأطباء 2014

اصدر الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس جمهورية مصر العربية قرارا بزيادات ومزايا مالية وذلك لاعضاء المهن الطبية وهم الأطباء البشريون والأسنان وفنيو الإسعاف والصيادلة والبيطريون وأخصائيو العلاج الطبيعى، وإخصائيو التمريض العالى والكميائيون والفيزيقيون، والحاصلون على دبلومات فنية لفنيى التمريض والفنيين الصحيين والفئات الاخري العاملة فى المجال الطبي.

وزارة الصحة المصرية

وزارة الصحة المصرية

و تم اقرار الزيادات فى القرار المنشور فى الصحيفة الرسمية للدولة كالتالي صرف حافز خدمات إسعافية لفنيى الإسعاف بنسبة 50% من المرتب الأساسى للعاملين بمرافق الإسعاف من افراد وفنين فى الاسعاف ، والهيئات التى لم تضم لهيئة الإسعاف المصرية ويمنح أعضاء المهن الطبية المخاطبون بأحكام هذا القانون “بدل مهن طبية” بفئات تتراوح بين 400 جنيه إلى 700 جنيه شهريًا، وفقًا للآتى “700 جنيه للأطباء البشريين، 500 جنيه لأطباء الأسنان والصيادلة والبيطريين وأخصائيى العلاج الطبيعي، 450 جنيهًا لأخصائيى التمريض العالى والكيميائيين والفيزيقيين، 400 جنيه للحاصلين على دبلومات فنية لفنيى التمريض والفنيين الصحيين.

 

واوضح القرار ان هذه الزيادات والبدل سوف يتم صرفها على مراحل بواقع 120 جنيهًا شهريًا بدا من أول يناير الماضى 2014 لجميع الفئات العاملة فى المجال الطبي ، وتزاد اعتبارًا من أول يوليو الماضى لتصرف بنسبة 65% من الفئات المقررة لكل منهم، ثم يصرف كامل قيمة البدل للمستفيدين اعتبارًا من أول يوليو. وشمل القرار صرف حافز طوارئ للأطباء الاستشاريين والأخصائيين ومساعديهم والمقيمين تخصص طوارئ والحاصلين على مؤهلات علمية العاملين فى المجال الطبى والمهن الطبية من اطباء وممرضين وفنين اسعاف وغيرهم.

 

 

كما يصرف ذات الحافز لنسبة لا تجاوز 15% من قوة العمل الأساسية بتلك الأقسام بالتناوب فيما بينهم ممن يحصلون على دورات تدريبية معتمدة من وزارة الصحة تؤهلهم للعمل بأقسام الطوارئ بالمستشفيات وفقًا للضوابط والمعايير التى تحددها اللائحة التنفيذية، وذلك بالنسب الآتية “400% من المرتب الأساسى لتخصص الطوارئ، 300% من المرتب الأساسى للحاصلين على مؤهلات علمية (ماجستير، دبلومة، زمالة)، والعاملين بتلك الأقسام، 200% من المرتب الأساسى لنظرائهم بمستشفيات الصحة النفسية، 100% من المرتب الأساسى للحاصلين على دورات تدريبية على النحو المشار إليه بالفقرة الأولى من هذه المادة”.

 

 

و تم نشر هذا القرار الرئاسي فى جريدة الوقائع المصرية بقانون رقم 137 لسنة 2014، وبالتالي يتم تفعيل القرار فور  وذلك بتعديل بعض أحكام القرار بقانون رقم 14 لسنة 2014، بتنظيم شئون أعضاء المهن الطبية العاملين بالجهات التابعة لوزارة الصحة والسكان من غير المخاطبين بقوانين أو لوائح… ينص القرار، على أن تلتزم وزارة الصحة والسكان بوضع خطط تدريبية دورية للتنمية المهنية المستدامة، الخاضعين لأحكام هذا القانون، وما يلزم منها للترقية الفنية داخل المستوى الواحد أو من مستوى لآخر لحصول أعضاء المهن الطبية على الدراسات العليا الداخلة فى نطاق تخصصاتهم بما يخدم مصلحة العمل، وتتحمل الوزارة أو جهة العمل الأصلية المصروفات والرسوم اللازمة لذلك من مواردها الذاتية.

المصدر جريدة الوقائع المصرية يوم الثلاثاء 18 نوفمبر 2014.
ويأتى قرار الرئيس السيسي فى ظل اضرابات واعتراضات عديدة شملت القطاع الطبي خلال الاشهر الماضية مما تسبب باضرار صحية واقتصادية للعديد من المواطنين وصلت الى حد الوفاة فى محافظة الاسكندرية عندما قام بعض الممرضين بالاضراب عن العمل فتأتى محاولة زيادة وتقديم حوافز مرتبات للعاملين فى المجال الطبي من اطباء وممرضين ومسعفين كمحاولة لتهدئه العاملين وتقديم زيادات فى المرتبات بجانب العمل على تطوير وتحسين الخدمات الطبية المقدمة فى ظل سوء التأمين الصحى وخدماته و محاولة من مجلس الوزراء لزيادة عدد المستشفيات خصوصا فى المحافظات ذات الخدمات الطبية السيئة فهل تكفى هذه الزيادات وحوافز المرتبات فى ارداء الاطباء والممرضين والعاملين فى المستشفيات ام سيطالبون بالمزيد؟ 

5 تعليقات

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.